الامن النيابية تتعهد بالتدقيق بشأن اتهامات ’’سويدية’’ لوزير الدفاع وتصفها بـ ’’المقلقة’’

0
632 views

كنوز ميديا – تعهدت لجنة الأمن والدفاع النيابية، الأربعاء (20 تشرين الثاني، 2019) بفتح تحقيق بشأن الادعاءات والتهم التي وجهت لوزير الدفاع نجاح الشمري في وسائل الإعلام السويدية.

وقال عضو اللجنة تقي مهدي آمرلي في حديث لوسائل إعلام محلية وتابعته وكالة [كنوز ميديا]، إن “الانباء التي تداولتها وسائل الاعلام بشأن الجرائم التي ارتكبها وزير الدفاع أثناء وجوده في السويد مقلقة لنا”.

وأضاف أن “اللجنة ستأخذ على عاتقها فتح تحقيق للتأكد من صحة تلك الادعاءات وكشف النتائج أمام الرأي العام”، لافتا الى ان “اللجنة بانتظار وصول مخاطبات رسمية من الحكومة السويدية إلى العراق للمباشرة بفتح التحقيق”.

ويوم أمس، أفاد موقع “أخبار اليوم” السويدي، بأن وزير الدفاع العراقي نجاح الشمري يحمل الجنسية السويدية، ومسجل في بلدية استوكهولم، واتهم خلال وجوده هناك بارتكاب عدة جرائم.

وسلط الموقع الضوء على “شكوك حول الشمري الذي تولى في يونيو الماضي منصب وزير الدفاع في العراق.”

وفي السويد، كان الشمري البالغ 52 عاما، يتمتع بـ”إجازة مرضية بدوام كامل” بسبب ما قال إنها مشاكل في الذاكرة، وفق الموقع ، والحكومة السويدية تدفع مخصصات للأشخاص الذين الذين لا يستطيعون العمل بسبب الإعاقة.

ووصل الشمري إلى السويد عام 2009، والتحقت به أسرته بعد ذلك بثلاث سنوات، ثم حصل على الجنسية السويدية في عام 2015 حسب نص الصحيفة.

وتحدثت “أخبار اليوم” عن أن “الحكومة السويدية كانت قد خصصت للشمري وأسرته شقة في إحدى ضواحي ستوكهولم. وأنه كان لدى الأسرة دخل متواضع في عامي 2013 و2014، وكان هو يتلقى راتبا بعد تسريحه من العمل لأسباب مرضية”.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here