كنوز ميديا –      كشفت دائرة التحقيقات في هيئة النزاهة، اليوم الاحد، عن ضبط مسؤولين في منفذ الشلامچة الحدودي وجمرك ميناء أم قصرالشمالي، لتعمدهم الإضرار بالمال العام عبر قيامهم بالكشف الوهمي والختم على التصاريح الجمرگية للبضائع .
وقالت الدائرة في بيان تلقته وكالة [كنوز ميديا]، إن “ملاكات مديرية تحقيق البصرة نفذت عمليتي ضبط، تمكنت في الأولى من ضبط مسؤول الميزان الجسري وأعضاء لجنة الكشف في منفذ الشلامچة، لقيامهم بإتمام إجراء الكشف الوهمي على الشاحنات المحملة بالبضائع قبل أن تدخل البلد، فضلاً عن إكمال المعاملة الجمرگية والتصريح والشرح بالكشف الوهمي على التصاريح الجمرگية”، مبينة “قيامهم بإصدار شريط وزن وهمي للشاحنات للتهرُّب من دفع الرسوم الجمرگية وإخراجها من المنفذ فور دخولها إليه دون المرور بالإجراءات القانونية”.

وفي عمليةٍ مُنفصلةٍ، تمكَّن فريق عمل المديريَّـة الذي انتقل إلى ميناء أم قصر الشمالي من ضبط مسؤولي المنفيست والأوليات في جمرك الميناء، لقيامهما بالختم على التصاريح الجمرگية وإكمال إجراءاتها دون وجود وثائق البضائع الأصليَّـة”، موضحة ان “العملية اسفرت عن ضبط (8) شاحناتٍ مُحمَّلةٍ بمواد غذائيَّةٍ أكملت إجراءاتها دون وجود الوثائق الخاصة بها (شهادات المنشأ والمطابقة والفاتورة)”.

وتابعت الدائرة أنه “تم تنظيم محضري ضبط أصوليَّين بالمضبوطات خلال العمليَّتين اللتين نُفِّذَتا بموجب مُذكَّرتين قضائيَّتين، وعرضهما رفقة المُتَّهمين على قاضي محكمة التحقيق المُختصَّة بقضايا النزاهة في البصرة؛ الذي قرَّر توقيف المُتَّهمين على ذمَّة التحقيق”.

ml

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here