كنوز ميديا – نشر موقع “إنسايدر” الأمريكي، تقريرا استعرض فيه بعض الحيل التي من شأنها أن تساعدنا على استهلاك كميات أكبر من المياه لما في ذلك من فوائد بالنسبة للجسم.

وقال الموقع في تقريره، إنه من الضروري المحافظة على رطوبة الجسم، إذ إن شرب كميّات هامة من المياه من شأنه أن يعزّز نشاط خلايا الجسم ويحافظ على سلامة أعضائنا بما في ذلك المفاصل، فضلا عن قدرته على الحفاظ على نضارة البشرة.

بالتالي، يمكن للمرء الاستعانة بمجموعة من الحيل التي تذكّره بشرب كميات كافية من الماء خلال اليوم.

تقسيم الزجاجة

وأفاد الموقع بأنه في حال كنت تواجه صعوبات في تذكّر عدد المرّات التي استهلكت فيها الماء، بإمكانك تجربة الخدعة المتمثّلة في تقسيم الزجاجة من خلال رسم خطوط تتوافق مع فترات مختلفة من اليوم تحدّدها بنفسك.

فعلى سبيل المثال، يمكن تقسيم اليوم إلى أربع فترات بداية من التاسعة صباحا مرورا بفترة الظهيرة فالثالثة مساء، وصولا إلى السادسة مساء. تهدف هذه الطريقة إلى تحديد كمّية المياه المُستهلكة في اليوم. تجدر الإشارة إلى أنه بإمكانك اقتناء زجاجات المياه المحدّدة مسبقًا عبر شبكة الإنترنت.

وشدّد الموقع على ضرورة الإبقاء على قنينة من الماء بحوزتك لاسيما في حال كنت تمارس نشاطا بدنيا مكثفا أثناء العمل، كما يجدر بك الاحتفاظ بغالون من الماء بالقرب من مكتبك أو في غرفة المعيشة الخاصة بك.

من جهة أخرى، يمنحك استهلاك الماء الفوّار أو المُكربن شعورا بالانتعاش. في هذا الصدد، تتوفّر بعض التقنيات المنزلية التي تخوّل لك تحويل ماء الصنبور إلى ماء مكربن لتوفّر بذلك ثمن اقتناء القوارير وتحافظ على رطوبة جسمك في آن واحد.

كوب مع كل وجبة

وأشار الموقع إلى أنه في حال كنت تنزعج من التجوّل حاملا زجاجة ماء طيلة اليوم، فتأكّد من شرب كوب من الماء على الأقل مع كل وجبة تتناولها، ما يُجنّبك الإفراط في الأكل ويسهّل عملية الهضم. وتمثّل هذه الحيلة إستراتيجية بسيطة للغاية تضمن حصول الجسم على الكميات اللازمة من السوائل على امتداد فترات منتظمة من اليوم.

وجبات غنية بالمياه

ونوّه الموقع بأن تناول الوجبات الخفيفة الغنية بالمياه على غرار السبانخ والفراولة والخيار والبطيخ يضمن حصول الجسم على الرطوبة التي يحتاجها. كما يمكنك تذكير نفسك بضرورة شرب الماء من خلال اتباع قاعدة خاصة بك تنصّ مثلا على شرب كوب من الماء إثر كل مرة تستخدم فيها الحمام، أو يمكن تجربة بعض القواعد الأخرى بما في ذلك شرب كوب من الماء في كل مرة تنتهي فيها من إنجاز مشروع ما أو بعد القيام بإطعام كلبك.

بالتالي، تسمح لك هذه الخطوات باكتساب عادة صحية تُحفّزك على شرب المزيد من الماء.

تطبيقات هاتف

وقال الموقع إنه بإمكان المرء الاستعانة بتطبيقات الهاتف الجوّال التي تعنى بالتذكير بتوقيت شرب الماء، لاسيما عند الانشغال بالعمل أو بإنجاز بعض المهام. تعمل التطبيقات من هذا النوع على تذكير الشخص بضرورة الحفاظ على رطوبة الجسم من خلال الاشعارات التي تُرسلها بانتظام.

وفي حال كنت من محبّي شرب المياه المُنكّهة، بإمكانك مزج الماء ببعض الأعشاب الطازجة دون القلق بشأن السعرات الحرارية الإضافية.

في الختام، اقترح الموقع إضافة أعشاب على غرار الحبق أو النعناع. وفي سياق متصل، أشار موقع “وان غرين بلانت” إلى إمكانية نقع خمس أو ست أوراق من هذه النباتات في إبريق ماء لمدة ثماني ساعات ثم شربها.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here