كنوزميديا 
اعلنت قناة (برس تي في ) الايرانية الناطقة باللغة الانكليزية ، الاربعاء، أن الشرطة الأميركية اعتقلت مراسلة تعمل لديها من مواليد الولايات المتحدة لكن دون توجيه تهم محددة إليها.
وذكرت القناة في خبر تابعته وكالة  كنوزميديا  أن “مراسلة القناة والتي تدعى مرضية هاشمي قد اعتقلت في سانت لويس وأرسلت إلى الحجز في واشنطن، لكن لم توجه ضدها اي اتهامات رسمية”.
واضافت أن ” عملية الاعتقال تمت في مطار سانت لويس ونقلها مكتب التحقيقات الفيدرالي إلى منشأة احتجاز”، مشيرة الى أن ” مرضية هاشمي كانت في زيارة لعائلتها التي تقيم في الولايات المتحدة ، فيما لم يعلق مكتب التحقيقات الفيدرالية على الحادث”.ss 

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here