كنوزميديا 
أعلن المتحدث باسم القوات المسلحة الروسية في سوريا، أوليغ ماكاريفيتش، اليوم الاثنين، أن الجيش السوري قتل أكثر من 270 مسلحا من تنظيم “داعش” الإرهابي، خلال عملية هجومية على محافظة السويداء في جنوب البلاد.
وقال ماكاريفيتش: “خلال العملية العسكرية تم قتل ما لا يقل عن 270 مسلحا، والاستيلاء على عدد كبير من الأسلحة والذخائر والألغام، أجنبية الصنع، بما في ذلك 12 صاروخ تاو مضاد للدبابات (أمريكي الصنع)”.
ووفقا له، تم تنفيذ العملية الهجومية في ظروف جوية صعبة على الأرض، في جرود صخرية هي الأكثر تعقيدا في المنطقة، وفي ظروف مناخية قاسية.
وأشار إلى أن الجيش السوري تمكن من توجيه ضربات دقيقة دمر من خلالها تحصينات داعش وخطوط إمداده.
وأضاف، “لقد كان الإرهابيون هنا لفترة طويلة جدا، وتوافدوا إلى هنا منذ عدة أشهر. ومن التعقيدات الأخرى أن الدبابات والمركبات الثقيلة على هذه الهضبة تتمتع بقدرات محدودة على المناورة، في حين كان لدى الإرهابيين العديد من قاذفات القنابل والقذائف المضادة للدبابات ومدافع هاون عيار 82 ملم.
يذكر أن معظم المسلحين الذين كانوا في السويداء وصلوا إلى من منطقة التنف، التي يسيطر عليها التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة.  ss 

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here