تقرير أميركي: بوش الأب تسبب بقتل 158 الف عراقي

0
38 views

كنوز ميديا – كشف تقرير لموقع “الانترسبت” الامريكي، الأحد، عن تسبب الرئيس الأميركي الراحل بوش الاب بقتل 158 الف عراقي في تسعينات القرن الماضي، مشيرا إلى أن فترة ولاية بوش تميزت بارتكاب جرائم الحرب والعنصرية وعرقلة العدالة والكذب.

وذكر التقرير، أن “بوش الاب بدأ حملته الرئاسية بطريقة عنصرية ، حيث ارتبط اسمه باسم ويلي هورتون والذي كان يقضي عقوبة السجن مدى الحياة بجريمة قتل واغتصاب وصفت من قبل لجنة حملة بوش الرئاسية بانها جريمة قام بها اسود ضد امرأة بيضاء”.

وأضاف، أن “بوش ارتكب كذبا كبيرا لتبرير ضرب العراق في الامم المتحدة باتحاله مزاعم زائفة والتي تم تسويقها فيما بعد ضمن برنامج الدعاية للحرب قبل ان يعيدها ابنه مرة اخرى لتبرير غزو العراق عام 2003 “.

واوضح، أن “ارسال بوش القوات الامريكية الى السعودية كان بذريعة استخبارية كاذبة حينما ادعى انه يفعل ذلك لمساعدة السعودية في الدفاع عن نفسها، حيث سربت وكالة الاستخبارات الامريكية خبرا مفاده ان هناك 250 الف جندي عراقي و 1500 دبابة تقف على الحدود السعودية ، لكن صور الاقمار الصناعية كشفت فيما بعد كذب هذه التسريبات وان الحدود بين العراق والسعودية كانت صحراء فارغة “.

واردف أن “بوش الاب ارتكب جرائم حرب مروعة في العراق حيث اسقطت الطائرات الامريكية 88.500 طن من القنابل على العراق احدها وقع على ملجأ للمدنيين تسبب في مقتل 408  من المدنيين العراقيين كما دمرت القنابل الأمريكية البنية الأساسية المدنية العراقية – من منشآت توليد الكهرباء ومعالجة المياه إلى مصانع تجهيز الأغذية ومطاحن الدقيق ولم يكن هذا من قبيل الصدفة. وكما قال بارتون جيلمان من صحيفة واشنطن بوست في حزيران 1991 إن “بعض الأهداف ، خاصة في وقت متأخر من الحرب ، تم قصفها في المقام الأول لخلق نفوذ ما بعد الحرب على العراق ، وليس للتأثير على مسار الصراع نفسه”.

واكد التقرير أنه “وبحدود كانون الثاني من عام 1992 قدرت بيث أوزبورن دابونت وهي ديمغرافية تعمل في مكتب الإحصاء الأمريكي ، أن حرب بوش في الخليج قد تسببت في وفاة 158 ألف عراقي ، بما في ذلك 13،000 حالة وفاة مدنية فورية و 70،000 وفاة بسبب الأضرار التي لحقت بمحطات الكهرباء ومعالجة مياه الصرف الصحي. وتم تهديدها من قبل رؤسائها بالفصل ترويج معلومات خاطئة”، معتبرا أن “ارث بوش الاب الثقيل من جرائم الحرب والعنصرية والكذب على المجتمع الدولي لاتمحوه الكلمات اللطيفة التي يحاول البعض بها تزييف الحقيقة بعد وفاته “.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here