كنوزميديا – اعلنت وزارة الموارد المائية ،الاحد، أن الوضع المائي مطمئن وان السيول التي وردت من الجهة الشرقية للعراق مسيطر عليها وبدأت بالانحسار ووجهت نحو خزنها في هور الشويجة وتصريفها الى نهر دجلة من فتحتي النشامة وام الجري.
وذكر بيان لمركز الاعلام الحكومي ان” ذلك جاء اثناء الاجتماع الطارئ الذي ترأسه وزير الموارد المائية جمال العادلي لخلية الازمة المشكلة لدرء خطر الفيضان بحضور السادة المسؤولين في الوزارة المعنيين بالشأن المائي، في ظل موجة السيول التي أجتاحت عدد من محافظات العراق مؤخراً”.
ووجه العادلي بحسب البيان ” بتشكيل غرفة عمليات مركزية في محافظات البلاد كافة وتوزيع المسؤوليات على السادة المدراء العامين وتواجدهم ميدانياً لتأمين الدعم الالي والهندسي تحسباً لأي طارئ والسيطرة على الاثار التي نتجت عن السيول”.
وأكدً” استمرار جهود كوادر وزارته بالعمل داخل المدن لمساعدة أهالي المدن بالتخلص من المياه الزائدة وتوجيهها الى الانهر والمبازل”ss

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here