كنوزميديا –   أكد عضو عن تحالف المحور الوطني، لجوء كتلته الى مجلس النواب فيما اذا استمر تعطيل اختيار مرشح وزارة الدفاع.
وقال عضو المحور صباح الكربولي

في حديث لوسائل إعلام محلية وتابعتة وكالة [كنوز ميديا]،”متمسكون بترشحياتنا لحقيبة الدفاع ورشحنا مجموعة أسماء بينهم ضباط عسكرين معروفين ويبقى حرية الاختيار لرئيس الوزراء عادل عبد المهدي”، لافتا الى ان “هذا الترشيحات جاء بعد الهجمة واللغط الذي حصل على تحالف البناء”.

وأضاف، ان “المرشحين هم أكثر من 6 أسماء قدموا رسميا لرئيس الوزراء بينهم قادة بجهاز مكافحة الارهاب رداً لجميلهم بتحرير المحافظات المغتصبة من داعش بالاضافة الى ترشيح قائد عمليات نينوى وخمسة آخرين من المكون السني”.
وبين ان “التحديات الموجودة بالملف الأمني والخدمية تتطلب من الكتل الترفع عن التمسك بالمطالب وعبد المهدي شخصية سياسية محنكة وعاصر أوضاع البلد بعد 2003 وله القدرة على الاختيار لمنصب الدفاع”، مؤكدا ان “ترشيحاتنا للدفاع اعتمدت على معيار الكفاءة والنزاهة ومنها قائد القوة الجوية ورئيس أركان الجيش وكذلك من المكون السني والمعيار الوطني هو توجهنا بالترشيح”.
وتابع ان “كثرة الترشيحات لمنصب الدفاع يعطل الحسم وينبغي الاحتكام الى مجلس النواب في ذلك إذا غاب التوافق السياسي وان كنا نأمل إبداء المرونة وعدم التمسك بالمواقف والتصلب بالرأي”.  ml

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here