كنوزميديا 
أكد القيادي في الاتحاد الوطني الكردستاني النائب بيستون زنكنة، الاحد، أن الكرد سيسلكون كافة الطرق القانونية والدستورية لتضمين حصة اقليم كردستان البالغة 17% وليس 12%، مهددا بعدم التصويت عليها خلاف ذلك.
وقال زنكنة   إن “القوى الكردية لن تصوت على الموازنة المقبلة ولدينا كافة الطرق الدستورية والقانونية لتضمين ١٧%”، مبينا أن “موازنة 2019 بلغت ١٣٢ ترليون وبحاجة لتوزيعها وفق النسب السكانية والمحرومية والفقر”.
وأضاف أن “اعتماد نسبة الحقيقية لاقليم كردستان بحاجة إلى تعداد سكاني فضلا عن رواتب البيشمركة ونسبة البترودولار والمنافذ الحدودية”، مبينا أن “جميع تلك الإحصائيات لم تجر داخل الإقليم لغاية الان”.
واوضح زنكنة، أن “خلاف الإقليم والمركز بسبب حصة الإقليم من الموازنة الاتحادية”، مشيرا إلى ان “التحالف الكردستاني سيبحث مع اللجنة الوزارية نسبة الاقليم وتضمينها في موازنة ٢٠١٩”.ss

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here