كنوزميديا – أكد الأمين العام لمجلس الوزراء د. مهدي العلاق ،الثلاثاء، مضي الحكومة الجديدة بنفس النهج حيال التعامل بالحلول الإنسانية لملف عودة عوائل داعش، واضعة في مقدمة أولوياتها التعامل السريع مع هذا الأمر وفق رؤية إعادة تأهيلهم نفسياً وفكرياً ودمجهم بالمجتمع بعد التأكد من استجابتهم للتأهيل.
وذكر بيان للامانة العامة لمجلس الوزراءحصلت وكالة [كنوز ميديا] على نسخة منه، ان” العلاق التقى رئيس بعثة اللّجنة الدولية للصليب الأحمر في العراق كاترينا ريتز والوفد المرافق لها والمتمثل بمنسق قسم الحماية في بعثة اللجنة الدولية كارين بن يحيى “.
وبين العلاق” رفض الحكومة العراقية لأي شكل من اشكال العودة القسرية او غلق للمخيمات، وأشار الى ضرورة تنسيق العمل المشترك مع الوزارات القطاعية كافة والحكومات المحلية لتأمين استقرار المناطق المحررة.
الى ذلك أوضحت كاترينا أبرز الاعمال والنشاطات التي قامت بها البعثة في العراق، واثنت على جهود المؤسسات الحكومية العراقية وتعاونها الكبير مع البعثة لتقديم أفضل الخدمات لسكان المناطق المحررة، وسلمت خلال اللقاء لمعالي الأمين التقرير النهائي الخاص بإجراءات العمل وكيفية التعامل مع عودة عوائل داعش، مشيرة الى اهم ما جاء فيه من حلول، مؤكدةً أهمية التعامل مع هذا الملف الأمني ضمن الإطار القانوني والتعايش السلمي وتقديم الدعم من قبل الحكومات المحلية والجماعات العشائرية واعطاء الفرصة للعوائل للاندماج بالمجتمع “.
كما سلمت الأمين هدية تذكارية كتيب تصويري لأبرز المهام الإنسانية المنفذة من قبل الصليب الأحمر الدولي لمختلف الحقب والبلاد في منذ عام 1860 تثميناً لجهوده الاستثنائية في دعم عمل البعثة “ss 

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here