كنوزميديا 
كشفت دائرة التحقيقات في هيئة النزاهة، الاثنين، عن ضبط أحد المتهمين من (جنسيةٍ عربيةٍ) بالجرم المشهود؛ لقيامه بانتحال صفة طبيبٍ اختصاصيٍّ في أحد المراكز الطبيَّة في محافظة البصرة.
وذكر بيان للهيئة  حصلت وكالة [كنوز ميديا] على نسخة منه  أن “فريق التحرِّي والضبط القضائيِّ في مديريَّة تحقيق الهيأة في البصرة تمكَّن من ضبط المُتَّهم الذي انتحل صفة طبيبٍ اختصاص جراحة تجميلٍ داخل صالة العمليَّات في مركز طبيٍّ بالمدينة، مُبيِّنةً أنه تمَّ ضبط أدوية تخصُّ العمليَّات لا يمكن إعطاؤها إلا من قبل طبيبٍ مُختصٍّ”.
وأضاف البيان أن “المُتَّهم لم يُقدِّمْ أيَّ مستمسكٍ يُثبت كونه طبيباً، واعترف صراحة بعدم حصوله على أيَّة موافقاتٍ من وزارة الصحَّة أو نقابة الأطباء في البصرة؛ لغرض ممارسة هذا العمل”.
وتابع البيان أنه “في عمليةٍ أخرى، تمكَّن فريق عمل المديريَّة المُؤلَّف من شعبة التحرِّي والضبط القضائيِّ ولجنة مكافحة الرشوة من ضبط جهاز تصويرٍ شعاعيٍّ في قسم طوارئ الأطفال بمستشفى البصرة العام تمَّ شراؤه عام 2015 بمبلغ (99,000,000) مليون دينار، ولم يتم استخدامه منذ شرائه، رغم حاجة المراجعين المرضى إليه”.
وأكَّدت الهيئة “تنظيم محضر ضبطٍ أصوليٍّ في العمليتين اللتين نُفِّذَتا بموجب مذكرتي ضبط قضائيتين، وعرض الأوراق التحقيقيَّة على قاضي التحقيق المُختصِّ؛ لاتِّخاذ الإجراءات القانونيَّة المناسبة”. ss 

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here