واشنطن تفرج عن “داعشي” سعودي بعد اعتقاله أكثر من عام

0
53 views

كنوز ميديا – أفرجت الولايات المتحدة عن مواطن سعودي حامل للجنسية الأمريكية، الذي يُشتبه بأنه كان يعمل لصالح تنظيم “داعش” الإجرامي، والذي كان معتقلًا من قبل الجيش الأمريكي منذ أكثر من عام من دون أن توجّه إليه أي تهمة.

وذكرت مصادر صحافية، أن “المعتقل أطلق سراحه في البحرين”، مبينة أنه”في الفترة بين عامي 2006 و2014، تزوج وعاش في السعودية والبحرين، وفي الوقت الذي كانت زوجته حاملاً، سافر في رحلة عمل إلى إندونيسيا وسنغافورة والصين وماليزيا. وأثناء وجوده في آسيا، قالت الحكومة إن المعتقل نشر تغريدات مؤيدة لداعش”.

وجاء إطلاق سراحه بعد أشهر من المشاحنات القانونية بين محامي الحكومة واتحاد الحريات المدنية الأمريكي. لقد كانت هذه القضية بمثابة اختبار لكيفية معاملة الحكومة لمواطني الولايات المتحدة الذين تم اعتقالهم في ساحة المعركة واتهامهم بالقتال مع “داعش”.

وفي معرض تبرير الاعتقال، قالت السلطات الأمريكية إنه عندما سلّم نفسه في منتصف شهر ايلول إلى جماعة سورية مدعومة من الولايات المتحدة (قوات سوريا الديمقراطية)، كان يحمل ناقلة بيانات تحتوي على آلاف الملفات.

وكانت تضم الناقلة عشرة آلاف صورة أو أكثر-  بعضها يُظهر صفحات من كتيبات عسكرية، واحتوت أيضًا على ملفات عن كيفية صنع أنواع معيّنة من العبوات المتفجرة والقنابل.

وادّعى المعتقل أن لديه أوراق اعتماد صحفية للكتابة الحرّة عن الصراع في سورية، بيد أنّ مكتب التحقيقات الفيدرالي لم يعثر على أي مقالات منشورة أو مدونات بقلمه.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here