كنوزميديا –  أدانت بعثة الأمم المتحدة في العراق، الأحد، التفجيرين الذين وقعا في الفلوجة وصلاح الدين، صباح أمس، فيما أشارت الى أن الارهاب لن يوقف تعافي العراق.
وقال الممثل الأممي بان كوبيش، في بيان له، إنه “يدين بشدة التفجيرات التي وقعت في صلاح الدين والفلوجة في ٦ تشرين الأول”.
وأضاف: “نعرب عن خالص تعازينا لأسر الذين فقدوا حياتهم، متمنين الشفاء العاجل للجرحى”، مبيناً أنه “لن يُسمح للإرهاب بعرقلة تعافي العراق ومستقبله المستقر المزدهر”SS 

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here