كنوزميديا –  اكد النائب عن تيار الحكمة حسن خلاطي، الثلاثاء، ان القيادات السياسية تركت الخيار للاعضاء لاختيار المرشح الذي يرونه مناسبا لشغل منصب رئيس الجمهورية بما ينسجم واهمية المنصب.

وقال خلاطي في حديث ، ان “رغبتنا الاساس كانت ومازالت بان يتحد موقف الكرد على مرشح واحد لمنصب رئيس الجمهورية وكما كان يحصل بالدورات السابقة”، مبينا ان “بقاء الوضع على ماهو عليه بوجود مرشح لكل طرف اضافة الى مرشحين مستقلين فهذا الامر يعطي مساحة اكبر للاختيار بينهم”

واضاف خلاطي ان “التوجه بشكل عام سيكون للشخص الذي يمثل وحدة العراق وسيادته ولايحمل افكار انفصالية على اعتبار ان المنصب سيادي ويمثله الشخص الذي سيكون حامي الدستور”، لافتا الى ان “القيادات السياسية لدينا تركت الخيار للاعضاء لاختيار من يرونه مناسبا وبما ينسجم مع اهمية المنصب واليمين الذي ادلينا به خلال دخولنا للبرلمان كنواب”. 

وارجأ مجلس النواب امس الاثنين التصويت على مرشحي منصب رئيس الجمهورية الى جلسة اليوم الثلاثاء.

يشار الى ان الاتحاد الوطني الكردستاني رشح برهم صالح كمرشح وحيد لشغل منصب رئيس الجمهورية، فيما اعلن الديمقراطي الكردستاني ترشيح فؤاد حسين للمنصب ينافسهما عدد من المرشحين الكرد التابعين لاحزاب سياسية او مستقلين.    ml

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here