كنوزميديا 
أعلنت مديرة تداول النفط في آسيا لدى بي.بي جانيت كونج، الثلاثاء، أن العقوبات الأمريكية على إيران ستؤدي إلى شح حاد في إمدادات النفط العالمية حتى نهاية العام لكن ثمة خطرا يتهدد الطلب العالمي ويلوح في 2019 من الحرب التجارية بين الولايات المتحدة والصين.
وقالت كونج في ننتقل إلى الجزء الأشد شحا من 2018″، مبينا أن “إعادة فرض العقوبات على إيران هي العامل الرئيسي حيث سيحل شح شديد بالسوق من الآن وحتى نهاية العام”.
وأضافت، أن ”العوامل الأساسية للسوق في المدى القصير تبدو داعمة بشدة لرهان ارتفاع الأسعار وإيجابية نظرا لصدمات المعروض، لكن مع مرور الوقت، عندما يعوض العرض تأخره وتصبح صدمة الطلب أوضح، فإن السوق ستمر بجولة أخرى من إعادة التوازن في العام القادم”.
وفرض أكبر اقتصادين في العالم، الصين والولايات المتحدة، رسوما على واردات الآخر في حرب تجارية متصاعدة هزت الأسواق العالمية وأثارت المخاوف من تباطؤ في الاقتصادات العالمية والطلب على السلع الأولية العام القادم. ss

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here