كنوزميديا – اعتبر رئيس المجلس الأعلى همام حمودي، الاثنين، أن الهجوم الذي استهدف استعراضاً عسكرياً في مدينة الأهواز الإيرانية قبل يومين، سيزيد من وحدة الشعب الإيراني، مؤكداً ضرورة “استئصال الإرهاب فوراً”.

وقال مكتب حمودي في بيان تلقت  وكالة[كنوز ميديا]، نسخة منه، إن “رئيس المجلس الاعلى الاسلامي همام حمودي استقبل، اليوم، سفير الجمهورية الإسلامية الإيرانية ايرج مسجدي”. 

وأضاف البيان، أن “الجانبين استعرضا خلال اللقاء مجموعة من الملفات ذات الأهمية بين البلدين كمواجهة الاٍرهاب والمياه والكهرباء وإعادة الاعمار وتطوير حجم التبادل التجاري بين العراقوإيران”.

وذكر حمودي، بحسب البيان، أن “الاعتداء الإرهابي الذي استهدف استعراضا عسكريا في مدينة الأهواز سيزيد من وحدة الشعب الايراني والالتفاف حول قيادته المقتدرة”، متابعاً أن “الاٍرهاب جرثومة عالمية وعدو مشترك يجب ان تجتمع بلدان المنطقة لاستئصاله فورا وعدم التهاون في ذلك”.ml 

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here