كنوزميديا 
أعلن محافظ نينوى نوفل العاكوب، السبت، عن تجاوز أزمة المياه والصرف الصحي في المحافظة بنسبة 100%، مؤكدا أن استقرار الأوضاع الأمنية في المحافظة أسهم بشكل ملحوظ في عمليات الإسراع بإعادة البناء والاعمار.
وقال العاكوب في تصريح اوردته صحيفة “الصباح” الرسمية واطلعت عليه وكالة كنوزميديا إن “محافظة نينوى تشهد ومنذ اشهر عدة استقرارا امنيا كبيرا ودليل ذلك عدم تسجيل اية جريمة او خرق امني يذكر في المحافظة خلال الاشهر الاخيرة”، منوها بأن “هذا الاستقرار نتج عن الجهود المشتركة للحفاظ على امن المحافظة بين المواطنين والاجهزة الامنية الماسكة للارض”.
وأضاف، أن “هذا الاستقرار ساعد على الاسراع في تقديم الخدمات وتنفيذ مشاريع اعادة  الاعمار لاسيما في المناطق التي تعرضت الى تدمير كبير ابان احتلالها من قبل عصابات “داعش” الاجرامية”.
واوضح العاكوب، أن “عمليات اعادة التأهيل والاعمار تشهد قفزات في المحافظة، اذ تم النجاح بتجاوز مشاكل المياه والمجاري والصرف الصحي بنسبة 100 بالمئة والتي كانت تعاني منها المحافظة، اضافة الى اكساء اجزاء كبيرة من الشوارع الرئيسة والفرعية والاحياء مع تواصل عمليات الاكساء”، مبينا ان “نسبة الاكساء في المحافظة تعادل ما نسبته عشرة اضعاف ما موجود في المحافظات الاخرى”.
واشار الى “نجاح المحافظة ايضا بتجاوز نسبة جيدة من مشكلة الكهرباء، اذ تصل الطاقة الى جميع مناطق محافظة نينوى بما فيها الجانب الايمن الذي تعرض الى تدمير كبير من قبل عصابات “داعش” الاجرامية”، مؤكدا ان “نسب التجهيز بالكهرباء تتفاوت بين منطقة واخرى وحسب حجم عمليات اعادة الاعمار لهذه المناطق”.
ولفت العاكوب الى “استمرار عمليات الاعمار واعادة التأهيل بوتائر متصاعدة بتكاتف جميع الجهود على الرغم من محدودية التخصيصات المالية بالمقارنة مع الدمار الذي شهدته المحافظة”.ss
المشاركة

اترك تعليق