كنوز ميديا/ بغداد …

طعن محامو الولايات المتحدة باختصاص محكمة العدل الدولية، الاربعاء، مدعين أن المحكمة غير مخولة بالنظر في الطلب الايراني بإصدار أمر يقضي بتعليق العقوبات التي أعادت واشنطن فرضها من طرف واحد على طهران نتيجة تراجع امريكا عن الالتزام بالاتفاق النووي الذي وقعته سابقا مع مجموعة 5+1 .

وذكرت وكالة الاسوشيتد برس   أن واشنطن اشارت الى المخاوف الامنية لديها في أول رد قانوني على الدعوى المقدمة من إيران، فيما قالت محامية وزارة الخارجية الأميركية جينيفر نيوستيد في لاهاي إن” المحكمة تفتقر إلى اختصاص قضائي أولي للنظر في دعوى ايران”.

واضافت أن “محامي إيران طالبوا المحكمة بالإسراع في إصدار أمر بتعليق العقوبات بانتظار حكم نهائي، لكن نيوستيد اعتبرت أن لدى إيران هدفا أكبر وهو تخفيف العقوبات بالمجمل، وهو أمر قالت إنه يتجاوز اختصاص المحكمة”. على حد قولها.

ويتوقع أن يستغرق قرار محكمة العدل الدولية بشأن ما إذا كانت ستصدر حكما مؤقتا استجابة لطلب طهران عدة أسابيع. وأما الحكم النهائي فقد يستغرق سنوات وتعد أحكام المحكمة ملزمة ونهائية ولا يمكن استئنافها

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here