كنوز ميديا –  اصدر محافظ البصرة اسعد العيداني، الخميس، توضحا بشأن حديثه عن وجود صفحة بجنوبفرنسا تدير التظاهرات بالمحافظة، فيما اشار الى ان الكلام تم اقتطاعه من اجل الاساءة له ولاهل البصرة.

وقال العيداني في تصريح تابعته وكالة [كنوز ميديا] ، “ذكرت في المؤتمر الامني الذي عقد مؤخرا بالمحافظة، ان القوات الامنية والمتظاهرين جميعها ابناؤنا”، مبينا “اننا نرفض حدوث اي شرخ بين الطرففين”.

واضاف العيداني “عندما تعرضت القوات الامنية سابقا الى نكسة في الموصل، هبوا ابناؤنا الذين هم نفسهم اليوم خرجوا بتظاهرات من اجل خدمة المجتمع”، مشيرا الى “انني طالبت الحكومة المركزية بجميع الطلبات والمواضيع التي ينادي بها المتظاهرون حاليا قبل شهور”.

وبشأن الصفحة التي تدار من جنوب فرنسا، اكد العيداني “انا ضربت مثلا، هو انه يوجد صفحة في جنوب فرنسا تحرض على القتل والاعتداء على المتظاهرين او القوات الا منية”، لافتا الى ان “هذه الصفحة اغلقت بجهود الامن الوطني وقسم من المخابرات”.

وتابع ان “المقطع الصوتي بشأن الموضوع اقتطع من المؤتمر الامني”، موضحا ان “ذلك هو عيب لكون الكلام اقتطع بهذه الطريقة”.

ودعا العيداني الى “عدم اقتطاع الكلام بهذه الطريقة حتى لا يسيء الي او الى اهل البصرة”، مبيمنا انه “من الممكن استرجاع كل الكلام الموجود في المؤتمر الامني”.

يذكر ان عددا من وسائل الاعلام ومواقع التواصل الاجتماعي تناقلت في وقت سابق مقطع صوتيا لمحافظ البصرة اسعد العيداني خلال مؤتمر امني عقد بالمحافظة قال فيه ان صفحة موجودة في جنوب فرنسا تدير التظاهرات التي تشهدها المحافظة.  ml  

المشاركة

اترك تعليق