كنوزميديا 
أكد النائب عن محافظة البصرة فالح الخزعلي, الخميس, أن المحافظة تموت بـ”سكين الفشل الحكومي” نتيجة تلوث المياه.
وقال الخزعلي إن “محافظة البصرة تموت بسكين الفشل الحكومي نتيجة القرارات التي كانت سياسية أكثر مما هي واقعية وخدمية”.
وأضاف أن “تلوث المياه وملوحتها أدى إلى ارتفاع نسبة الأمراض داخل المحافظة”.
وحمّل الخزعلي, الحكومة الاتحادية “مسؤولية تدني مستوى الخدمات داخل المحافظة نتيجة الطعون السابقة من قبل الحكومة على تخصيص مبالغ البترو دولار والمنافذ الحدودية”.
وأوضح, أن “البصرة تعيش حالة إنسانية يرثى لها في ضل عدم استجابة الحكومة للمحافظة”, مؤكداً أن “أكثر من ثلاثة ملايين بصري يعيشون بلا ماء صالح للشرب”.
وسجلت مستشفيات محافظة البصرة الأيام القليلة الماضية, استقبال أكثر من 500 حالة تسمم في المحافظة نتيجة تلوث المياه وارتفاع نسبة الملوحة فيها. ss 
المشاركة

اترك تعليق