كنوزميديا /بغداد..

بين الخبير الامني، امير الساعدي، السبت، ان سيادة العراق منتهكة من قبل الجانب التركي وعلى الحكومة التحرك لايقافها، لافتاً الى ان السعودية هي الاخرى قدمت الدعم اللوجستي لعناصر داعش الارهابي.

وقال الساعدي في تصريح متلفز  ان “سيداة العراق منتهكة من قبل الجانب التركي وعلى الحكومة تحريك الدبلوماسية للوقوف على ذلك الانتهاك، وانهاءه بشكل كلي”.

واضاف ان “السعودية هي الاخرى تدخلت في العراق ودعمت داعش الارهابي لوجستيا، بالاضافة الى الدعم الذي قدمته له في سوريا”، وبين ان “هناك تقارير تؤكد وجود 30 الف عنصر من داعش بالعراق وأميركا تقول بوجود من 12 الى 15 الف فقط”.

واوضح ان “قوات الحشد الشعبي استطاعت وقف تقدم عصابات داعش داخل بعض مناطق العراق، وقضت على وجوده فيها، وتمكنت من تحرير العديد من المناطق”.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here