كنوزميديا 
اكد الخبير الاقتصادي باسم جميل انطوان، الاحد، ان البنك المركزي وضع حلولاً لايقاف ارتفاع سعر صرف الدولار، موضحاً ان البنك المركزي اوقف الحوالات مع ايران، ولم يبق غير التبادل النقدي بين البلدين.
وقال انطوان في تصريح صحفي  إن “سعر صرف الدولار في الاسواق العراقية شهد ارتفاعاً مؤخراً، لان بعض الدولار يتم ايصاله الى ايران بشكل نقدي عبر الحدود بين البلدين خاصة بعد ايقاف الحوالات بين البلدين”.
واضاف انطوان، ان “البنك المركزي اعلن التزامه بشروط صندوق النقد الدولي، المتعلق بايقاف الحوالات بين العراق وايران، مما سيدفع القطاع الخاص الى شراء الدولار بكميات اكبر من السابق من السوق، من اجل التبادل التجاري بين البلدين”.
واوضح ان “الطلب الكبير على الدولار، سيجعل سعره يرتفع عن السابق، مما يدفع البنك المركزي باتجاه ضخ كميات كبيرة من الدولار من اجل تخفيض سعر الصرف، مستغلاً الوفرة الكبيرة من الدولار في البلاد”، مؤكدا أن “العراق لديه مايقارب الـ 12 مليار دولار استيرادات من ايران، ولكنها تأثرت بفعل العقوبات الاميركية المفروضة على طهران”.ss 
المشاركة

اترك تعليق