كتب / مهدي المولى …
لا شك ان الرئيس الامريكي ترامب مغرم جدا بما تدره البقر الحلوب وعلى رأس هذه البقر ال سعود ويرى في ذلك هو القوة التي تجعل من امريكا دائما القوة الكبرى والاولى في العالم لهذا نرى كل تصرفاته المجنونة وما يقوم بها من استفزازات وتهديدات بالحروب لايران الحرة والشعوب التي تتطلع نحو الحرية والحياة الكريمة الهدف منها هو الضغط على هذه البقر لكي تدر اكثر واسرع
رغم انه رئيس اقوى دولة في العالم ولها القدرة على صنع الفوضى وانهائها ونشر نيران الحروب واخمادها هذا ما هو معروف عن ساسة البيت الابيض لانهم ينطلقون من مصلحة امريكا من بقاء قوة امريكا القوة الأقوى في العالم وفعلا تمكنوا من تحقيق هذه الغاية وهذا الهدف وعندما اختار الشعب الامريكي ترامب كرئيس لامريكا وفي خطابه الاول خطاب الرئاسة وعد الشعب الامريكي بان امريكا ستبقى الدولة الاولى العالم عسكريا و اقتصاديا من خلال نقل ثروة الجزيرة والخليج الى امريكا
لهذا ننصح ساسة البيت الأبيض وفي المقدمة ترامب الذي يريد ان يجعل من امريكا الاقوى لا يستغل الدول الضعيفة ويرغمها على الخضوع لارادتها بل يجب ان يقف الى جانبها ويعزز من كرامتها نعم امريكا الان تملك القوة الكبرى لكن عليه ان يعي ويدرك ان الشعوب الحرة لا يمكن ان تتنازل عن كرامتها وانسانيتها مهما كانت التحديات والتضحيات فاذا الصدفة مكنت امريكا من خلق بقر حلوب لها في الجزيرة والخليج مثل ال سعود ال نهيان ال ثاني ال خليفة وتصبح في خدمة ساسة البيت الابيض وتحت امرتهم والتعامل معهم كما يتعامل مع القطيع فهذا ترامب يقول للبقرة الحلوب سلمان الخرف وابنه الاحمق بان هذه الثروة الكبيرة التي تتمتعون بها ليس لكم لانكم كسالى لا علم لكم ولا عمل ومن حق الشعب الامريكي ان يستولي عليها وينقلها اليه نعم ان هذه البقر الضالة ال سعود ال نهيان ال خليفة وغيرهم لا يستحقون هذه الاموال بل لا يستحقون الحياة لانهم عناصر فاسدة مدمرة قاتلة للحياة والانسان فجعلوا من الجزيرة والخليج مصدر ارهاب وفساد في الارض حيث بددوا هذه الاموال التي لا تعد ولا تحصى في انشاء وتأسيس المنظمات الارهابية وشبكات الدعارة والرذيلة والفساد في كل العالم فكل شبكات الفساد والرذيلة والدعارة المنتشرة في كل العالم مدعومة وممولة وبأشراف هذه العوائل الفاسدة كما ان كل المنظمات الارهابية الوهابية التي تذبح الانسان لا لشي لانه انسان وتدمر الحياة من الفلبين شرقا حتى المغرب غربا ومن باريس ولندن شمالا حتى سدني جنوبا لهذا على ساسة البيت الابيض ان يعلموا ان هذه القوة الكبيرة صنعت وخلقت من عرق وتعب والم ومعانات الشعوب الحرة بأساليبكم الضالة المضلة والوقوف بوجه اي شعب يرغب التطور والتقدم بعيدا عن هيمنتكم وقوتكم كثير ما ترفعون شعاركم الكاذب الحرية والديمقراطية وحقوق الانسان في حين انكم تحمون اعداء الحياة والانسان الذين لا يعترفون بالانسان ولا حقوقه بل ان الانسان مجرد عبد قن يباع ويشترى وتدافعون عن هؤلاء لانهم بقر حلوب امثال ال سعود وال نهيان وال ثاني وال خليفة وغيرهم كما على ساسة البيت الابيض وخاصة ترام بان يعلم ان هناك دول كانت تدعي انها الاقوى لكنها ضعفت واصبحت الاقل قوة واعلم ان امريكا الآن بدأت تضعف والدليل هذه التصرفات الحمقى التي يتصرفها الرئيس الامريكي ترامب
ها هو اي ترامب يهدد ويتوعد ايران ويؤسس حلف ناتوا في المنطقة العربية على قرار تحالفاته العديدة والمختلفة مثل التحالف الخليجي التحالف العربي التحالف الاسلامي التحالف الدولي لم تحصد المنطقة منها غير الظلام والوحشية والموت والخراب فهل حلف الناتو يحقق المهمة وهي حماية هذه العوائل الفاسدة المحتلة للجزيرة والخليج والدفاع عنها من غضب وانتفاضة ابناء الجزيرة والخليج لهذا جمع هذه البقر الحلوب وبعض الذين يخضعون لهم امثال عبد الله الاردن وسيسي مصر بأشراف وادارة الموساد الاسرائيلي ودعوة دول اخرى الى الانضمام الى حلفه لردع ايران ومنعها من التدخل في شؤون هذه البقر رغم انهم يعلمون علم اليقين ان ايران مصدر سلام وحب في المنطقة وان هذه العوائل الفاسدة لا عدو لها خارجي الا ابناء الجزيرة والخليج الذين رفضوا العبودية ودعوا الى الحرية الى حكومة يختارها الشعب لا عائلة فاسدة فرضت نفسها بقوة السلاح تريد دولة يحكمها القانون تضمن للجميع المساوات في الحقوق والواجبات وتضمن لهم حرية الرأي والعقيدة
فشعر ساسة البيت الابيض بالخطر هذا يعني بداية القضاء على البقر الحلوب التي تدر ذهبا ودولارات وهذا يعني امريكا بدأت تضعف وانها لم تعد القوة الاكبر في العالم لهذا عليها ان تحمي هذه البقر وتدافع عنها باي وسيلة وبأي طريقة حتى لو حرق المنطقة ارضا وبشرا لان ساسة البيت الابيض وفي المقدمة رب البيت وصل الى قناعة بان ما تدره هذه البقرة هو القوة التي تجعل امريكا القوة الكبرى في العالم وبدونها تتلاشى قوة امريكا وهذه قناعة خاطئة السير بموجبها ستؤدي الى خلاف توقعاتكم وقناعاتكم
على ساسة البيت الابيض العقلاء ان يلجموا هذا الاحمق ترامب ان يربطوه ويمنعوه من اي تحرك عسكري ضد ايران فايران ليست حكومة لا علاقة لها بالشعب كحكومة صدام وحكومة القذافي وحكومة ال سعود وغيرهم ايران شعب حر صاحب حضارة ويملك نزعة انسانية لا يمكنه ان يخضع لاي قوة ظالمة ظلامية كما انه ليس وحده بل معه كل شعوب المنطقة الحرة وشعوب العالم الحرة وكما قال الانسان المناضل قاسم سليماني ردا على تهديدات ترامب نعم بيدك بداية اشعال الحرب لكن نهايتها ستكون بيدنا
فالحرب التي يحاول ترامب ستكون بداية مرحلة جديدة في تاريخ الانسانية يعني لا تأثير لامريكا فيها  ml
المشاركة

اترك تعليق