كنوزميديا – أكدت منظمة العدل والتنمية لدراسات الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، السبت، أن الاقتصاد التركي في طريقه الى الانهيار الشامل في ظل تراجع الليرة التركية ووصول الدولار إلى 5 ليرات تركية
وقال المتحدث الرسمي للمنظمة زيدان القنائي في تصريح اوردته صحيفة “الوطن” البحرينية واطلعت عليه  وكالة كنوزميديا  إن “الاقتصاد التركي فى طريقه إلى الانهيار الشامل، مما يؤدي الى حدوث اضطرابات كبيرة وواسعة ومظاهرات داخل تركيا ضد الحكومة ونظام رجب طيب أردوغان على غرار إيران”.
وتوقعت المنظمة إعلان إفلاس تركيا على غرار اليونان، وعدم مساعدة دول الاتحاد الأوروبى لتركيا بعد انهيار اقتصادها، لأنها ليست عضواً بالاتحاد الأوروبي، مما سيؤدى إلى هروب الاستثمار من تركيا وضرب السياحة التركية والتجارة، وتراجع فرص العمل وارتفاع معدلات البطالة مما يؤدي إلى اندلاع انتفاضة تركية واسعة للاطاحة باردوغان من السلطة، وسقوط حزب العدالة والتنمية الحاكم.
وكان معهد الإحصاءات التركي أكد أن العجز التجاري لتركيا زاد 35.6% على أساس سنوي في أبريل ليصل إلى 6.69 مليار دولار مما يعجل بانهيار سريع لاقتصاد تركيا. SS 
المشاركة

اترك تعليق