كنوزميديا /بغداد..

اكد مجلس محافظة البصرة، الخميس، ان الاموال التي حصل عليها من الحكومة هي اموال خاصة بالمحافظة، كان يجب ان تسلم قبل وقت طويل، مشيرا إلى ان الاموال ستسلم كرواتب للعقود والاجراء اليوميين البالغ عددهم اكثر من 4 الاف عامل.

وقال عضو مجلس المحافظة، احمد عبد الحسين   ، ان “البصرة لم يصلها شيء من الاموال المخصصة من ميزانية الطوارئ لنصب محطات تحلية المياه”، مبينا أن “مبلغ الـ 97 مليار تسلمته البصرة، وعبارة عن موازنة تشغيلة خاصة بالمحافظة لاصحاب الاجور اليومية والمتعاقدين”.

وأضاف عبد الحسين، أن “الرقم المذكور يعد جزء من الموازنة التشغيلة الخاصة بالبصرة للعام الجاري، حيث يعد استحقاقاً كان يجب ان يطلق قبل هذه المدة”، موضحا أن “موظفي البلدية والاجراء اليوميين لم يستلموا رواتبهم على مدى اكثر من 3 اشهر”.

واكد ان “مشكلة اخرى كان من الممكن ان تحدث، لان هناك اكثر من 4000 عامل لم يحصل على اجوره، الامر الذي دعا الحكومة لاطلاق تلك الاموال، بالاضافة الى انها اطلقت 15 مليار لنصب محطات تحلية المياه، الا انها لم تصل بعد الى البصرة

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here