كنوزميديا /بغداد..

أكد القيادي البارز في حزب الدعوة علي العلاق، الخميس، إمكانية أن يجمد رئيس الوزراء حيدر العبادي عضويته بالحزب في حال تشكيل حكومة مستقلة، فيما أكد ان العبادي مرشح تحالف النصر لرئاسة الوزراء وليس الحزب.

ونقلت صحيفة “الشرق الأوسط” عن العلاق قوله، إن “العبادي لن يستقيل عن حزب الدعوة الإسلامية؛ لأنها تاريخ وفكر وعقيدة، لكن ممكن تجميد عضويته بالحزب بشرط إذا كانت الكابينة الحكومية وكل المناصب العليا والسيادية والدرجات الخاصة وغيرها في الحكومة المقبلة مستقلة تماماً”.

وأضاف، أن “من حق مقتدى الصدر طرح رؤيته في شروط اختيار رئيس الوزراء، وهو رأي قابل للحوار»، مبيناً أن «العبادي مرشح النصر لرئاسة الوزراء وليس مرشحاً لحزب الدعوة”.

ولفت العلاق إلى أن «مباحثات العبادي ورئيس حكومة إقليم كردستان نيجيرفان بارزاني لم تتطرق إلى تحالفات، لكن حصل حوار وتفاهمات بشأن تشكيل الكتلة الأكبر، ومن يقول إن محافظة كركوك ستكون ثمناً لولاية العبادي الثانية فهو أمر مبالغ فيه».

 وأكد أنه “لا توجد صفقات تحت الطاولة أو تجاوز على الدستور والقانون، وزمن الصفقات السياسية قد ولى بسبب ضغط الشارع ومبادئنا في ائتلاق النصر

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here