كنوزميديا 
نشر علماء في مؤسسة Ulsan National Institute للعلوم والتكنولوجيا في كوريا الجنوبية، بحثًا عن العمل الداخلي لمستشعر بصمات الأصابع الشفاف المرن القادر على كشف الضغط اللمسي ودرجة حرارة الجلد، حيث يستطيع كشف هل الشخص حي أم ميت.
وهي الطريقة التي توصل بها الباحثون إلى الشفافية؛ للتأكد من كون البصمة ترجع لشخص على قيد الحياة أم لا؟ وذلك باستخدام ألياف النانو والأسلاك النانوية التي تشكل الأقطاب اللازمة لقياس الكمية الصغيرة من التيار الكهربائي الذي يولده الإصبع.
وكما تشير الدراسة، فإن عرض هذه الأسلاك يكون صغيرا جدا، فهي غير مرئية عمليا للعين المجردة، وهي أنابيب تعتمد على الفضة.
ويتم توفير مستوى إضافي من الأمان بواسطة جهاز استشعار لدرجة الحرارة، الذي يهدف إلى اكتشاف ما إذا كان الجهاز قد لمس بإصبع حقيقي أو كائن غير متحرك بقياس درجة حرارة الجسم، وهي طريقة لوقف محاولات النصب المستمرة بالاعتماد على أجهزة مشابهة لبصمة الأصابع.
من المحتمل أن تسمح هذه التقنية للمصنعين بتوسيع جهاز الاستشعار ليشمل جزءًا كبيرًا من الشاشة، إن لم يكن كلها، حتى تتمكن من إلغاء قفل جهازك بمجرد الاستيلاء عليه.ss 

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here