كنوز ميديا/بغداد..

أكدت قيادة الحشد الشعبي محور الشمال، الاثنين، أن العمليات العسكرية التي سيتم تنفيذها في محاور كركوك ستختلف عن سابقتها بشكل جذري، مطالباً بمنح الحشد الشعبي احد المحاور التي سيتم تحديدها خلال العمليات.

وقال المتحدث باسم الحشد الشعبي محور الشمال، علي الحسيني  ، ان “العمليات العسكرية المقبلة في كركوك ستكون كبرى وليست كلاسيكة كسابقاتها، حيث ستختلف بشكل جذري من حيث الخطط والتحركات”.

واضاف الحسيني، أن “قوات الحشد الشعبي جاهزة لهذه العملية، وتطالب ان يكون لها محور خاص تخوض فيه عملياتها ضد الارهابيين، وتتمركز فيه لحفظ الامن”، مبينا أن “العملية العسكرية لن تكون من اجل البحث والتعقب عن الخلايا الارهابية، بل تهدف الى تدمير وقتل الارهابيين خلال العملية الكبرى”.

وطالب الحسيني بأن “تكون العمليات موحدة في جميع المحاور المرتبطة بكركوك وصلاح الدين وديالى، وبمشاركة جميع صنوف القوات الامنية من دون الانسحاب من تلك المحاور، لفترة من الزمن”، مؤكدا أن “الاكراد لن يكون لهم دور او مشاركة في العمليات العسكرية التي من المؤمل تنفيذها في المنطقة”. 

المشاركة

اترك تعليق