كنوز ميديا /بغداد..

كشفت دراسةٍ حديثةٍ أجراها باحثون بجامعة لوند في السّويد، أنّ زيادة مستويات بروتين من نوع “جالكتين3” في الجسم، هي المسبّبة الأساسيّة لارتفاع خطر إصابة مرضى السّكّريّ بالاكتئاب، ما يجعل منه هدفًا علاجيًّا لعلاج هذه الحالة المرضيّة.

وارتكز البحث على مراقبة 283 رجلًا وامرأةً تتراوح أعمارهم بين 18 و59 عامًا، ومصابون بداء السكّري من النّوع الأوّل، على مدار سنةٍ كاملةٍ عبر قياس مستوى جالكتين 3 لديهم، ومن ثمّ فحص مستويات إصابة المشاركين بالاكتئاب، وتأثيراته المحتملة شاملةً أمراض القلب وارتفاع معدّلات التّدخين. ليجدوا أنّ مرضى السكري الذين يعانون من الاكتئاب لديهم مستويات مرتفعة من بروتين جالكتين 3 مقارنة بأقرانهم غير المصابين بالاكتئاب.

ويعد بروتين “جالكتين 3” هو بروتين رئيسيّ يشارك في تعزيز استجابات الجهاز المناعيّ اللّازمة لإصلاح تلف الأنسجة في جميع أنحاء الجسم، ردًّا على الإصابة أو المرض يمكن أن يسهم في إصابة مرضى السكري بالاكتئاب.

وأوضح الباحثون أنّ الخطر المتزايد لإصابة مرضى السكّريّ من النّوع الأوّل والثّاني بالاكتئاب، بات معروفًا، شارحين أنّ الاكتئاب هو اضطراب في الصّحّة العقليّة يؤدّي إلى عواقب وخيمة، ولكن الأسباب لا تزال غير مفهومة.

وقالت قائدة فريق البحث، الدكتورة إيفا أولجا ميلين إنّهم وجدوا أنّ “الأشخاص المصابين بالنّوع الأول من السكّري والاكتئاب، لديهم مستوى أعلى من جالكتين 3 ومع ذلك لا يمكن لأي تغيرات أخرى في عمليّات التّمثيل الغذائي، متعلّقة بالسّكّري، أن تكون بهذا المستوى المرتفع”.

وأضافت أن “هذه النتائج تشير إلى أن مستويات جالكتين 3 قد تكون مفيدة لتشخيص الاكتئاب أو قد تكون هدفًا جديدًا لعلاج الاكتئاب المصاحب لمرض السكري من النوع الأول، ما قد يؤدي إلى تحسين رعاية المرضى

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here