كنوز ميديا /بغداد..

أكد النائب عن ائتلاف دولة القانون كاظم الصيادي، الأحد، أن كافة النتائج التي اعلنتها مفوضية الانتخابات أصبحت ملغية اعتبارا من تاريخ التصويت على تعديل الفقرة الثالثة من قانون انتخابات مجلس النواب، مبينا أن النتائج الجديدة سيتم اعتمادها من قبل الإشراف القضائي الجديد.

وقال الصيادي في تصريح  إن “النتائج التي أعلنتها مفوضية الانتخابات الغيت بالكامل، وذلك اعتبارا من تاريخ التصويت مجلس النواب على التعديل الثالث لقانون الانتخابات”.

وأضاف أن “النتائج الجديدة سيتم اعتمادها من قبل الإشراف القضائي الجديد”، مؤكدا أنها “ستكون ملزمة لجميع الأطراف السياسية ويحق المعترضين على عملية العد والفرز اليدوي اللجوء للقضاء”.

واوضح الصيادي، أن “انتخابات الخارج وخلال ثلاث دورات متتالية لم تغير شيئا من واقع العملية الانتخابية”، مشيرا إلى أن “انتخابات الخارج غيرت الكثير من مجريات العملية الانتخابية خلال هذه الدورة، فضلا عن صرف ما يقارب ١٠٠ دولار على الناخب الواحد”

المشاركة

اترك تعليق