كنوز ميديا /بغداد..

شنّت قوات الاحتلال الإسرائيلي، الأحد، حملة مداهمات واسعة في أنحاء متفرقة من الضفة الغربية المحتلة، اعتقلت خلالها عدداً من الفلسطينيين عقب مداهمة منازلهم وتفتيشها والعبث في محتوياتها.

ومن بلدة بيت ريما غربي مدينة رام الله، اعتقلت قوات الاحتلال ثلاثة أشقاء، هم محمد وجبر وحماس الريماوي، في الوقت الذي اندلعت فيه المواجهات في قريتي كفر عين والنبي صالح عقب انسحاب قوات الاحتلال من هناك.

كذلك اندلعت مواجهات في بلدة بيت فجار، جنوبي بيت لحم، أطلق خلالها جنود الاحتلال قنابل الصوت والغاز المسيل للدموع، كما اعتقلوا الشاب مصطفى البدن من بلدة تقوع شرقي المدينة.

إلى ذلك، أقدم مستوطنون متطرفون، تحت حماية مشددة من قبل جيش الاحتلال الإسرائيلي، على الاعتداء على عدد من الأهالي في شارع الشهداء بمدينة الخليل، عقب اقتحام منزل سامي زاهدة ومحاولة إغلاقه.

واقتحمت قوات الاحتلال قرى وبلدات عدة في الضفة الغربية المحتلة، منفّذة عمليات تفتيش طاولت عدداً من المنازل، ومشددة إجراءاتها العسكرية على الحواجز المنتشرة في مختلف المدن. 

المشاركة

اترك تعليق