كنوزميديا / بغداد…

اكد النائب عن كتلة بدر حنين القدو، ان قرارات البرلمان بإلغاء نتائج انتخابات الخارج والتصويت المشروط وإعادة العد والفرز بنسب معينة لن يغير نتائج الانتخابات في نينوى معتبرا انتخابات الخارج بعيدة عن المصداقية واستغلت من قبل جهات سياسية بشكل فاضح.

وقال القدو   ان خارطة النتائج الانتخابية في نينوى لن تتغير بسبب الغاء تصويت عدة مخيمات في المحافظة بسبب عشوائية التصويت  مبينا ان الغاء نتائج الخارج سيؤثر على نتائج الأحزاب الكردية ومرشحيها  بسبب استغلال المهجرين في عدة دول لصالح مرشحي الإقليم.

وأشار الى ان استغلال الأحزاب الكردية لاصوات اكثر من 100 الف نازح في مخيمات النزوح في كردستان وارغامهم بشتى السبل على التصويت لصالح أحزاب كردية  الى جانب اعتماد نتائج وهمية لمخيمات خالية من النازحين في كردستان.

وأوضح القدو، ان تحالف الفتح المتضرر الأكبر من انتخابات 2018 بسبب إجراءات المفوضية الفاشلة والفوضى وسوء التنظيم اللذان سادا التصويت الخاص والعام في المحافظة.

وصوت مجلس النواب، الاسبوع الماضي، على الغاء نتائج انتخابات الخارج والحركة السكانية الخاصة بالانتخابات البرلمانية لعام 2018وإعادة العد والفرز اليدوي بنسبة 10%  بعد ثبوت عمليات تزوير وتلاعب واسعة في عدة محافظات.

المشاركة

اترك تعليق