كنوزميديا 
بدأ غياب النجم المصري محمد صلاح تأثيره واضحا على المنتخب المصري من خلال المباراة الودية التي اجريت مع كولمبيا يوم امس تحضيرا لمونديال روسيا والتي انتهت بالتعادل سلبا.
وشارك في المباراة ستة لاعبين في المنتخب المصري معروفين بالنزعة الهجومية وبواقع ثلاثة اساسيين وثلاثة بدلاء لكنهم لم ينجح أي منهم في تقديم لمحات من خطورة محمد صلاح الغائب بسبب الإصابة.
وحاول مدرب مصر الأرجنتيني هيكتور كوبر تجربة أكثر من لاعب لقيادة الخط الأمامي ولجأ إلى أكثر من طريقة لعب خلال الشوطين إلا أن الأداء زاد من الحسرة على إصابة صلاح.
وسيخوض المنتخب المصري تجربة صعبة أخرى باللعب مع بلجيكا وديا صاحبة المركز الثالث في تصنيف الاتحاد الدولي فيفا الأربعاء المقبل.
يشار الى ان مصر وقعت ضمن المجموعة الاولى والي ضمت كل من أوروغواي وروسيا والسعودية. ss 

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here