كنوزميديا 
حددت وزارة التعليم العالي والبحث العلمي، الخميس، يوم الأحد المقبل موعدا لاداء الامتحان التنافسي لحجز مقعد في دراسة الدبلوم العالي والماجستير والدكتوراه بمختلف التخصصات العلمية والانسانية في جامعات البلاد كافة للعام الدراسي 2018 / 2019، فيما أكدت استثناء ذوي شهداء الحشد الشعبي من خطة القبول.
وقال الناطق باسم الوزارة حيدر محمد العبودي في تصريح اوردته صحيفة “الصباح” الرسمية واطلعت عليه وكالة كنوزميديا ، إن “الوزارة حددت الثالث من حزيران موعدا لاداء الامتحان التنافسي”، نافيا “تأجيل الموعد، لاسيما بعد ان تم وضع تقويم جامعي يحدد اعلان النتائج في وقت قريب لا يتجاوز منتصف تموز، تليها مرحلة الاعتراضات ومن ثم المصادقة على الاسماء تمهيدا لمباشرة الطلبة في الدراسة خلال شهر ايلول المقبل”.         
وأضاف العبودي، أن “اسئلة الامتحان التنافسي توضع من قبل لجان في كل قسم من اقسام الكليات وتودع لدى لجنة الامتحانات وضمن مسؤولية رئيس القسم ومعاون العميد للشؤون العلمية، للحفاظ عليها من التسريب”، مشيرا إلى أن “الوزارة اجلت تقديم طلبة العام الدراسي 2017 ـ 2018 الذين سيتخرجون من المرحلة الرابعة ويرغبون بالتقديم للدراسات العليا الى العام المقبل لتفادي مشكلة المتعلقات كالدور الثاني او تاخر اصدار امر التخرج”.
وبين ان “الوزارة اعلنت مؤخرا ضوابط وتعليمات التقديم التي تنص على ان لا يقل معدل المتقدمين لدراسة الماجستير عن 65  بالمئة ولا يزيد عمر المتقدم على 45 عاما، ويكون المعدل 70 بالمئة والعمر لا يزيد على 50 عاما بالنسبة للدكتوراه.
واوضح انه تم تخصيص نسبة لا تقل عن 10 بالمئة من المقاعد الدراسية  لذوي الشهداء استثناء من الشروط والتعليمات (العمر والمعدل والخدمة) بما لا يقل عن مقعد واحد لشهداء قبل العام 2003، ومثله لشهداء الحشد الشعبي، اذ سيكون قبولهم خارج خطة القبول”.
واردف العبودي ان “الجامعات حددت خطة قبولها استنادا للاعداد التي تراها مناسبة لحجز المقاعد في كل قسم وفرع، بعد تامين الملاك العلمي المتخصص للاشراف على رسائل الماجستير واطاريح الدكتوراه”.ss 
المشاركة

اترك تعليق