كنوزميديا –  أكد الخبير المالي داوود زار، الخميس، ان نسبة الـواحد بالمئة التي وجه مجلس الوزراء باستحصالها من راتب الموظف ستكون إيرادات لوزارة التخطيط من اجل تمويل مشروع الرقم الوظيفي، مبينا ان هذا الاستحصال سيتم لمرة واحدة فقط.
وقال زار  ان “استحصال الواحد بالمئة من رواتب الموظفين ستكون إيرادات لوزارة التخطيط من اجل تمويل مشروع الرقم الوظيفي الجديد”، موضحا ان “الاستحصال سيتم مرة واحدة فقط وعند الترفيع وتغيير درجته الوظيفية أيضا سيتم استحصال مثل هذه النسبة لتحديث سجله في برنامج موظفين الخدمة العامة”.
واضاف ان “هدف مشروع الرقم الوظيفي هو لتوطين الرواتب لكي يستلم الموظف راتبه عن طريق البطاقة الذكية (كي كارد)”، لافتا الى ان “هذا المشروع كان من المفترض ان يطبق قبل هذا الوقت لكن إجراءات توطين الرواتب حكمتهم بموجب تنظيم الموظفين برقم وظيفي”.
وتابع ان “وزارة التخطيط ستنشأ هذا النظام وتقوم بتحويله الى وزارة المالية ومن ثم وزارة المالية تقوم بتحويله الى البنك المركزي والأخير يقوم بدفع الرواتب الى شركات توطين الرواتب التي تصرف البطاقة الالكترونية حتى يتم تنزيل رواتب الموظفين وحساباتهم في البنوك ويقوم الموظف باستلام راتبه عن طريق البطاقة الذكية بدل من دائرة الحسابات في المكان الذي يعمل به”.
ووجه مجلس الوزراء خلال جلسته، الثلاثاء الماضي، وزارة التخطيط / الجهاز المركزي للإحصاء باستحصال نسبة (١%) من الراتب الاسمي من الموظف لقاء حصوله على رقم وظيفي موحد، على ان تستوفى النسبة المذكورة دورياً عند كل ترفيع الى درجة أعلى وتحدد آلية تحصيل الاجر الكترونيا بضوابط تصدر عن وزارة المالية والبنك المركزي العراقي. ss 

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here