كنوزميديا – اعلن الخبير القانوني طارق حرب ، الأربعاء ، ان فترة الشكاوى الانتخابية تنتهي اليوم لتبدأ فترة الطعون الانتخابية امام الهيئة القضائية الانتخابية والتي حدد قانون مفوضية الانتخابات عشرة أيام لحسمها.
وذكر حرب  ،انه ” بعد حسم الطعون تصادق المحكمة الاتحادية العليا ثم يصدر المرسوم الجمهوري للانعقاد ثم الجلسة الاولى برئاسة الأكبر سناً لترديد اليمين الدستورية الواردة بالمادة الخمسين من الدستور حيث يتحول المرشحون الفائزون وعددهم 329 الى نواب “.
وأوضح ، ان “الفائزين هم 31 نائبا فقط حيث تجاوزوا العتبة الانتخابية أو القاسم الانتخابي والذي نقدره بالحصول على عشرين الف صوت فقط أي ان هنالك 299 نائبا سيدخلون البرلمان على الرغم من إخفاقهم أو فشلهم في الانتخابات بحيث لم يحققوا الفوز والنجاح ولكن القانون الانتخابي سحبهم سحبا لاحتلال المقعد البرلماني”.
وأشار حرب الى ، ان “عدد النساء اللواتي دخلن البرلمان بأصواتهن زاد من اثنين في الانتخابات السابقه الى أربعه واقتصر الفوز على الاحزاب التقليدية يضاف لها فائز واحد من حركة الجيل الجديد ولم يستطع أي شيوعي أو مدني من الوصول الى البرلمان بأصواته وكان الأعلى رائد فهمي حيث حصل على أقل من العشرين ألفا بقليل ولم تبلغ امرأة ما بلغته حنان الفتلاوي في الانتخابات السابقه من أصوات وكانت ناهدة الدايني الأعلى في عدد الاصوات في ديالى بالنسبة للرجال والنساء “ss 

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here