كنوزميديا – اكد سياسيون فلسطينيون، الجمعة، ان نقل السفارة الاميركية الى القدس المحتلة جاء بعد تنسيق بعض الدول العربية والخليجية مع الكيان الصهيوني ومنحهم الضوء الاخضر، موضحين ان الشعب الفلسطيني يراهن على الشعوب المنتفضة ضد حكامها لنصرته على الاحتلال الصهيوني.
وقال عضو المكتب السياسي لجبهة النضال الشعبي الفلسطينية رفيق ابو ضلفة ، ان “الشعب الفلسطيني لايرضى بنقل سفارة اميركا الى القدس ويعدها صفقة مهينة لفلسطين”.
واضاف ان “الفلسطينيين لن يرضو الا بحل عادل لقضيتهم، كما ان تطبيع العلاقات من قبل دول الخليج مع الصهاينة يعد خيانة لفلسطين وشعبها”.
واوضح ان “الشعب الفلسطيني يراهن على الشعوب المنتفضة ضد حكامها الذين يمارسون التطبيع مع الكيان الصهيوني لنصرة الشعب الفلسطيني”.
من جهته، قال المحلل السياسي الفلسطيني ابراهيم المدهون: لولا التنسيق والتعاون العربي الخليجي مع اميركا لما استطاعت واشنطن نقل سفارتها الى القدس، حيث منحت الضوء الاخضر من قبل بعض الدول الخليجية الساعية الى التطبيع مع الاحتلال الصهيوني”.
وبين ان “تفاخر دول الخليج بنقل السفارة الاميركية الى القدس يعد هرولة نحو التطبيع مع الصهاينة”.
وشهد يوم نقل السفارة الاميركية الى القدس المحتلة، استشهاد اكثر من 60 فلسطينياً وجرح اكثر من الفين اخرين، وسط صمت دولي ومحاولات خجولة ضد مايقوم به الاحتلال الصهيوني ضد الشعب الفلسطينيss 

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here