كنوز ميديا/بغداد..

 

أكد ضابط عراقي برتبة لواء في جهاز المخابرات العراقية، الخميس، أن زعيم تنظيم “داعش” الإجرامي أبو بكر البغدادي موجود في منطقة سورية يمتنع التحالف الأميركي عن قصفها، مبينا أنه يتنقل برفقة 5 أشخاص بينهم نجله وصهره.

ونقلت صحيفة “الشرق الأوسط” السعودية عن الضابط قوله، إن “البغدادي موجود في منطقة الشريط الحدودي العراقي – السوري، حيث تقع مناطق نفوذ التنظيم، وهي منطقة الهجين الشدادي والصور ومركدة”.

وأضاف المسؤول الأمني أن “البغدادي يتنقل في هذه المناطق بالخفاء وليس بموكب (…) يتنقل برفقة أربعة إلى خمسة أشخاص بينهم ابنه وصهره، وأبو زيد العراقي، وشخص لا أستطيع الإفصاح عنه”.

وتوقع أن “يتم استهدافه قريباً” بعدما تمكن جهاز المخابرات من استدراج 5 من أبرز قياداته وقتل نحو 39 آخرين بغارة جوية داخل سوريا.

وكان عضو مجلس محافظة الانبار فرحان محمد الدليمي كشف في تصريح  ، امس الأربعاء، عن “امتناع” طيران التحالف الدولي بقيادة أميركا من قصف منطقة “هجين” السورية المحاذية للعراق والتي تضم كبار قيادات تنظيم “داعش” الإجرامي وعلى رأسهم المدعو أبو بكر البغدادي

المشاركة

اترك تعليق