كنوز ميديا –  استبعد المحلل السياسي، احمد الابيض، الأربعاء، حدوث ضغوط خارجية على تشكيل الحكومة المقبلة، فيما حذر من أن العراق مقبل على مشاكل كبيرة بين الكتل السياسية بعد الانتخابات، حيث ستواجه الكتل صعوبة في تشكيل الحكومة المقبلة.
وقال الابيض في تصريح صحفي ، ان “الانتخابات المقبلة ستكون الاسوأ في تاريخ العراق واكثر مهزلة خاصة بعد الفضائح الاخيرة التي افرزتها بعض الاحزاب”، مبينا أن “العراق مقبل على مشكلة كبيرة مابعد الانتخابات بين الكتل السياسية، حيث ستواجه صعوبة في تشكيل الحكومة الجديدة خاصة مع عدم وجود ضغوط خارجية على تسنم كتلة معينة لسدة الحكم”.
وأضاف، أن “البرامج الانتخابية التي تطرحها الاحزاب ماهي الا محاولة استمالة الجمهور لصالحها، خاصة ان هناك عزوف كبير عن المشاركة بالانتخابات بعد ان فهم الناخب العراقي زيف الوعود السابقة للاحزاب والكتل السياسية”.
واكد الأبيض أن “التصريحات بتشكيل حكومة الأغلبية السياسية، تعني عودة نفس الكتل الكبيرة بثوب جديد لتشكيل الحكومة حيث ستتفق هذه الكتل فيما بينها إدارة البلد في حين لن تكون هناك جبهة معارضة من قبل الكتل الصغيرة”.  ml 

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here