كنوز ميديا –  كشفت النائبة عن حركة التغيير الكردية شيرين رضا ، الاثنين، عن دعم اسايش الحزب الديمقراطي الذي يرأسه مسعود بارزاني لعدد من المجاميع المخربة ، لغرض الاعتداء على مرشحين الأحزاب الكردية المشاركة في الانتخابات.
وقالت رضافي حديث لوسائل إعلام محلية وتابعته وكالة [كنوز ميديا] ، إن “اسايش بارزاني توفر الدعم المالي والأمني لعدد من المجاميع المخربة لغرض الاعتداء على عدد من مرشحي حركة التغيير الكردستانية والأحزاب الكردية الأخرى في اربيل”، لافتة الى إن “عمليات الاعتداء تتم دون محاسبة المخربين أو حبسهم”.
ومن جانب أخر أكدت رضا إن “زمن بقاء الحزبين الديمقراطي والاتحاد الوطني في سلطة الإقليم قد انتهى”، مبينة إن “حظوظ التغيير والأحزاب الأخرى ستكون الأكبر في كسب المقاعد البرلمانية”.
وأضافت إن “حركة التغيير ستكون الأولى في كسب المقاعد البرلمانية في محافظة السليمانية وتليها الأحزاب الكردية الأخرى”، موضحة إن “هنالك محاولات للحزب الديمقراطي والاتحاد الوطني لتزوير الانتخابات لبقائهم في مناصب السلطة لكنها ستفشل بوجود الأجهزة الالكترونية”.
وكشفت النائب عن محافظة نينوى نهلة الهبابي ، في وقت سابق, عن قيام عناصر أسايش الحزب الديمقراطي الكردستاني الذي يترأسه مسعود البارزاني بمنع دخول مرشحي الأحزاب الكردية والعربية الى ناحية زمار في سهل نينوى لاطلاق حملاتهم الانتخابية.  ml

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here