كنوز ميديا –  أعلنت العتبة الحسينية المقدسة، الاثنين، عن إطلاق السلطات الأمنية سراح الشخص الذي تعرض على ممثل المرجع السيد علي السيستاني الشيخ عبد المهدي الكربلائي بالاعتداء بعد ان تنازل الاخير عن كافة حقوقه الشخصية القانونية قبل ان يستقبله هو وعائلته في مكتبه بالعتبة.
وذكر موقع العتبة في خبر اطلعت عليه وكالة [كنوز ميديا] ، أن “الشيخ عبد المهدي الكربلائي استقبل في مكتبه الشخص الذي قام بالاعتداء عليه قبل اشهر وعائلته بعد ان افرجت السلطات الامنية عنه بسبب تنازل الشيخ عبد المهدي الكربلائي عن حقه الشخصي والقانوني منه”.
وتعرض ممثل الشيخ عبد المهدي الكربلائي الى محاولة اعتداء فاشلة يوم 26 /1 /2018 قام به احد المرتبطين ببعض “الجهات المنحرفة” اثناء قراءته خطبة الجمعة. ml 
المشاركة

اترك تعليق