كنوزميديا – .قال مكتب رئيس كوريا الجنوبية إن كوريا الشمالية ستغلق موقع تجاربها النووية في مايو/أيار المقبل.
ويتزامن ذلك مع إعلان الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، أن المحادثات مع كوريا الشمالية قد تعقد “خلال الثلاثة أو الأربعة أسابيع المقبلة”.
وقال متحدث باسم رئيس كوريا الجنوبية، مون جاي إن، إن الإغلاق سينفذ علانية كما سيدعى خبراء أجانب من كوريا الجنوبية والولايات المتحدة للتحقق من ذلك.
وأضاف المتحدث، لوكالة فرانس برس، أن “زعيم كوريا الشمالية خلال القمة الكورية-الكورية، قال إنه سينفذ إغلاق موقع التجارب النووية في مايو/أيار”.
من ناحيته، وصف الرئيس ترامب الاجتماع المرتقب مع كيم جونغ أون بأنه “سيكون اجتماعا مهما للغاية، حول نزع السلاح النووي من شبه الجزيرة الكورية”.
وقال وزير الخارجية الأمريكية الجديد، مايك بومبيو، إنه أجرى “محادثة جيدة” مع زعيم كوريا الشمالية كيم جونغ أون في بيونغيانغ مؤخرا.
وفي يوم الجمعة الماضية، اتفق كيم ورئيس كوريا الجنوبية مون جاي إن على العمل لتخليص شبه الجزيرة من الأسلحة النووية.
وجاءت القمة الكورية-الكورية التي عقدت على الحدود بين البلدين بعد أشهر من معارك كلامية تشبه تهديدات الحرب من كوريا الشمالية.
وأصبح كيم أول زعيم لكوريا الشمالية تطأ قدماه كوريا الجنوبية منذ انتهاء الحرب الكورية عام 1953.
ولسنوات، أصرت بيونغيانغ على أنها لن تتخلص أبدا من ترسانتها النووية، التي تقول إنها في حاجة إليها للدفاع عن نفسها ضد العدوان المحتمل من الولايات المتحدةSS 

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here