الحكمة: التنفيذيون يهدرون المال العام بحملاتهم الانتخابية

0
60 views

كنوز ميديا – طالبت عضو مجلس النواب عن تيار الحكمة الوطني، النائب احلام الحسيني، الجمعة، رئيس الوزراء حيدر العبادي بالتدخل السريع لايقاف هدر المال العام من قبل المرشحين التنفيذيين.

وقالت الحسيني، في بيان، ان “ما يقوم به المسؤولين التنفيذيين من وزراء ورؤساء هيئات ومحافظين من بذخ فاحش في حملاتهم الانتخابية ومن المال العام بحاجة الى تحرك سريع من قبل رئيس الوزراء وهيأة النزاهة لايقاف هذا الفساد ومن اموال الشعب”.

 واشارت الى ان “دور هيأة النزاهة يبرز هنا وعليها ان تتحمل مسؤوليتها اتجاه هذا الهدر في الوقت التي تفرض به الضرائب على المواطن البسيط بحجة الأزمة المالية”.

ومن المقرر اجراء الانتخابات النيابية في الـ12 من أيار المقبل، وسط مخاوف تبديها جهات سياسية سنية وكردية، من حدوث عمليات “تزوير وتلاعب” بأصوات الناخبين، في المحافظات الغربية والمناطق المتنازع عليها، فيما تؤكد المفوضية العليا المستقلة للانتخابات، ان الاليات التي ستتبعها في يوم الاقتراع، وأجهزة عد وفرز الأصوات، لن “تترك مجالا للتزوير”.

وتعتبر الانتخابات البرلمانية العراقية 2018 الأولى التي تجري في البلاد، بعد هزيمة تنظيم داعش نهاية العام الماضي، والثانية منذ الانسحاب الأميركي من العراق في العام 2011.

كما أنها رابع انتخابات منذ الإطاحة بنظام صدام حسين في العام 2003، وستجري في 12 أيار المقبل لانتخاب أعضاء مجلس النواب، الذي سينتخب بدوره رئيسي الوزراء والجمهورية الجديدين.

ويتنافس في الانتخابات 320 حزباً سياسياً وائتلافاً وقائمةً انتخابية، موزعة على النحو التالي: 88 قائمة انتخابية و205 كيانات سياسية و27 تحالفاً انتخابياً، وذلك من خلال 7 آلاف و367 مرشحاً، وهذا العدد أقل من عدد مرشحي انتخابات العام 2014 الذين تجاوز عددهم 9 آلاف. 

المشاركة

اترك تعليق