كنوز ميديا – متابعة 

اتهم محافظ الأنبار محمد الحلبوسي، الاثنين، الداعمين لـ”ساحات الاعتصام” بمحاولة العبث بأمن المحافظة، مؤكدا أن استقرارها بمثابة مفتاح لاستقرار العراق.

وقال الحلبوسي في تصريح اوردته صحيفة “الشرق الأوسط” السعودية  إن “من وقف إلى جانب الاعتصامات التي حدثت قبل سنوات في الأنبار والتي أدت بعد نحو عام من قيامها إلى قيام تنظيم داعش باحتلال عدد من المحافظات العراقية يعملون اليوم على العبث بأمن الأنبار”.

وأضاف الحلبوسي، أن “استقرار محافظة الأنبار يعد بمثابة المفتاح لاستقرار العراق كله”.

واتهم محافظ الأنبار جهات لم يسمها بمحاولة “عرقلة ما تقوم به الجهات التنفيذية بالمحافظة من جهود سواء لإعادة الأمن والاستقرار أو لإعادة الإعمار والبناء”.

المشاركة

اترك تعليق