كنوزميديا
أكد رئيس جمعية التضامن الاسلامي المفكر الشيخ محمد مهدي الناصري، الأحد، أن السيد الشهيد محمد باقر الصدر اكتشف 15 نظرية علمية وعلى رأسها نظرية (التوالد الذاتي)، مؤكدا أن تلك النظريات ماتزال طي الكتب.
وقال الناصري في تصريح اوردته صحيفة “الصباح” الرسمية واطلعت عليه  وكالة كنوزميديا ن “الشهيد الصدر تميز بالتجديد في الفكر وناقش الفكر القياسي الذي كان قد تميز به سقراط وافلاطون في كتاب وهو لم يتجاوز من العمر 15 عاماً، وفي حوار مع ارسطو ناقش هذه النظريات القياسية وطرح البديل، وهذا هو اسلوبه فلم يناقش قضية معينة الا وطرح البديل لها، وكتاب (الاسس المنطقية للاستقراء) الذي لايزال مركونا في المكتبات ويحتاج الى من يطلع عليه، وغطى نظريات في علم الكلام والفلسفة الاسلامية والاقتصادية مازالت تحتاج الى تلمس ورعاية من قبل المسؤولين”.
وأضاف الناصري الذي يعتبر أحد المقربين من الشهيد الصدر، أن “السيد الشهيد محمد باقر الصدر قد اكتشف 15 نظرية علمية وعلى رأسها نظرية (التوالد الذاتي) مازالت طي الكتب، وله ابداع في مجموعة ابواب في الفقه والاصول والمنطق والحديث والفكر الاسلامي، ولم يكن لديه تردد عندما يناقش فكرة ويقول انه اخطأ فيها وسيغير رأيه عندما يختار الفكرة الثانية”.
واوضح الناصري، أن “كبار العلماء يكنون له كل الاحترام كالسيد الخوئي والسيد السيستاني الذي يتحسر دائما عندما يذكر الشهيد وجهوده العلمية وكيف ان الامة خسرت تلك الجهود، ولقد فرض وجوده في الحوزة من خلال طرحه العلمي حتى في مجال اختصاصاتهم ومن ثم اصبح يمتلك ما لا يمتلكون وهو ما ذكره عنه السيد الخوئي عندما قال عنه (ما عندنا عنده وليس ما عنده عندنا)». SS 

1 تعليقك

  1. الصدر الاول انسان مفكر ومجاهد لم تغرة بهرجة الدنيا ولا تهمة المناصب والشهرة عكس الصدر الثاني مخترع نظرية……

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here