كنوز ميديا / الانبار…

اعتبر الأمين العام لتجمع أحرار الفرات عبد الله الجغيفي ، السبت، إعفاء شيوخ عصابات “داعش” الإجرامية من قبل الحكومة المركزية وإعادتهم إلى الانبار بأنها استخفاف بدماء الأبرياء وجريمة لا تغتفر.

وقال الجغيفي ن “إعفاء شيوخ الدواعش اللذين تلطخت أيديهم بدماء العراقيين الشرفاء الذين ضحّوا من اجل تحرير المناطق المغتصبة من قبل عصابات داعش الإجرامية, ما هي إلا دوافع انتخابية على حساب دماء منتسبي القوات الأمنية واستهانة بدمائهم الطاهرة”.

وطالب الحكومة المركزية, بـ “إنزال أقصى العقوبات بحق كل من ساند مجرمي داعش وليس إعفاءهم من الحساب”.

وكانت مستشارية جهاز الأمن الوطني قد أصدرت كتاباً, الإسبوع الماضي, يتضمن إعفاء 14 من شيوخ الانبار من الملاحقة القانونية ضمن مشروع ما يسمى بـ”لجنة المصالح الوطنية” بأمر من رئيس مجلس الوزراء حيدر العبادي

المشاركة

اترك تعليق