كنوزميديا- سياسة
 
اتهمت اللجنة القانونية النيابية, السبت, رئيس مجلس النواب سليم الجبوري بـ”إنهاء” عمل مجلس النواب بشكل مبكر دون أي سند قانوني, محملة الجبوري تبعات التعطيل.
 وقال عضو اللجنة زانا سعيد إن “رئيس مجلس النواب سليم الجبوري هو من يتحمل التبعات القانونية والسياسية بشأن تعطيل مجلس النواب بشكل مبكر دون أي سند قانوني”.
 وأضاف أن “عشرات القوانين مازالت عالقة وبانتظار جلسة واحدة او جلستين لتمريرها، الا أن رئاسة المجلس أضاعت الفرصة بعد تعطيل مجلس النواب”.
 وأوضح سعيد أن ” عمل مجلس النواب يجب ان يستمر الى شهر حزيران المقبل أو لغاية 20 نيسان الجاري بسبب انطلاقات الدعايات الانتخابية بسحب موعد مفوضية الانتخابات”ss 
المشاركة

اترك تعليق