كنوز ميديا – اكد قيادي رفيع بحزب الفضيلة الاسلامي، اليوم السبت، ان الحزب لم يحسم امره بشكل نهائي في الانضمام الى قائمة النصر التي يتزعمها رئيس الوزراء ،حيدر العبادي،. 

وذكر القيادي بحزب الفضيلة الاسلامي الذي طلب عدم ذكر اسمه في حديث لوسائل إعلام محلية وتابعته وكالة [كنوز ميديا]، ان “اجتماع قيادة الحزب مساء اليوم لم يسفر عن اتفاق نهائي بشأن اعلان الانضمام النهائي لقائمة النصر برئاسة رئيس الوزراء الحالي ، حيدر العبادي “. 

واشار الى ان ” الحزب ما زال يفاضل نفسه بين امرين ، الاول دخوله الانتخابات بمفرده، والثاني التحالف مع المجلس الاعلى وتيار الاصلاح ومستقلون ومجموعة من القيادات السنية تحت قائمة النصر بزعامة العبادي، والاخير هو الاقرب الى الصواب “، مبينا ان “الساعات القادمة ستشهد الكثير من المفاجأت في التحالفات السياسية بين الكتل”.

 

وافادت مصادر سياسية مطلعة لـ”الغد برس”، في وقت سابق من اليوم السبت، بان عددا من الشخصيات السياسية والامنية المعروفة انضمت الى العبادي في قائمة انتخابية منفردة.

 

وشهدت الخارطة السياسية متغيرات كثيرة خلال اليومين الماضيين، مع بدء تشكيل التحالفات الانتخابية، حيث ان 29 تحالفا ظهر للساحة السياسية منذ يوم أمس الاول الخميس وحتى الان، فيما بقي باب المفاوضات مفتوحا حتى يوم غد الاحد، لإنهاء كافة التحالفات الانتخابية.

المشاركة

اترك تعليق