كنوز ميديا –  كشفت لجنة الأوقاف الدينية في مجلس ديالى، الجمعة، عن وجود “شبهات” فساد مالي وإداري بمشاريع ديوان الوقف السني في المحافظة، مؤكدة عزمها إجراء تحقيقات بشأن مشروع اعمار المساجد بهدف معرفة أين ذهبت الأموال المخصصة لهذا العمل.

وقال رئيس لجنة الأوقاف الدينية في مجلس ديالى عامر الكيلاني في حديث، إن “هناك شبهات فساد مالي وإداري تحوم حول مشاريع ديوان الوقف السني في ديالى خاصة مشروع إعادة اعمار مساجد المحافظة والتي جرت بصمت دون إعلام اللجنة الدينية وكان المشروع سري”. 

وأضاف الكيلاني، أن “لجنته ستجري تحقيقات معمقة حول مشروع اعمار مساجد ديالى وبيان أين ذهبت الأموال المخصصة له وكيف أنفقت ولماذا تجاهل ديوان الوقف في ديالى الكتب الرسمية التي أرسلت من قبل اللجنة للوقوف على طبيعة المشروع”، مبينا أن “اللجنة جادة في حسم الموضوع واطلاع الرأي العام على نتائجه بأقرب وقت ممكن”.

وكان ديوان الوقف السني في محافظة ديالى أعلن في وقت سابق عن تخصيص ملياري دينار لبناء لتأهيل وترميم 10 مساجد داخل المحافظة العام الجاري، مؤكدا إن عمليات البناء تأتي في إطار خطة منظمة سنوية لدعم ملف بناء المساجد وتأهيلها.ml 

المشاركة

اترك تعليق