كنوز ميديا – رفض وزير الداخلية قاسم الاعرجي، عقدا مع شركة “بولي” الصينية ووجه بعدم التعامل معها. 
مصادر اعلامية اشارت الى، إن “الاعرجي رفض عقداً مع شركة بولي الصينية”، عازيا سبب الرفض الى “وجود مبالغة في الكلفة التخمينية في عقود التسليح”.

وأضاف المصدر الذي فضل عدم الكشف عن هويته أن “الاعرجي وجه بعدم التعامل مع هذه الشركة”. 

وكان اعضاء في مجلس النواب قد كشفوا في العام 2016 ، عن “مخالفات وشبهات فساد” بصفقة تسليح بين شركة “بولي” الصينية ووزارة الدفاع. 

 
يشار الى العراق تعاقد في السنوات السابقة مع عدد من الدول في صفقات تسليح شابه بعضها “الفساد” لا سيما صفقة كاشف المتفجرات وصفقة التسليح الروسية، والطائرات الحربية البلجيكية، فيما اعلنت لجنة النزاهة عن ملاحقة المتهمين بهذه القضايا.
المشاركة

اترك تعليق